في شارع الفن.. "آل حموض" يرعى حفل تدشين "المجاردة أجمل"

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
"اليامي" يتألق وسط حضور كبير.. لوحات وطنية وشعبية وفعاليات منوعة

رعى محافظ المجاردة يحيى بن عبدالرحمن آل حموض، مساء أمس الاثنين، تدشين المهرجان الشتوي الذي يشمل شارع الفن، ومهرجان العسل السابع الذي تنظمه لجنة التنمية السياحية الفرعية وبلدية وزراعة المجاردة، ضمن فعاليات ملتقى المجاردة الشتوي 1440هـ (المجاردة أجمل)، بحضور محافظ بارق مفرح البناوي ووكيل محافظة المجاردة ثامر بن نايف المرزوقي، وعدد من المسؤولين ومديري الإدارات الحكومية ورؤساء المراكز وشيوخ وأعيان القبائل والآلاف من أهالي وزوار المجاردة.

انطلقت الفعاليات بعد صلاة العصر بتدشين خيمة التسوق للعائلات، ثم استقبل "آل حموض" المشاركين والضيوف في المركز الحضاري، ثم اتجه الجميع إلى شارع الفن، وشاهدوا ما يحتويه من صور فوتوغرافية ومعرض تشكيلي وآخر للتراث ومسرح الطفل والأسر المنتجة.

واتجه الجميع إلى المقر المخصص لاحتضان مهرجان العسل الكبير السابع الذي يشرف على تنظيمه فرعُ وزارة الزراعة بالمحافظة، ثم تجوّل الحضور والضيوف في صالات عرض العسل ومعارض الإدارات الحكومية المشاركة.

بعدها بدأ الحفل الخطابي، من تقديم عبدالمجيد الشهري بالقرآن الكريم؛ فكلمة راعي الحفل؛ حيث تحدّث محافظ المجاردة يحيى آل حموض عن جهود الدولة -أيدها الله- في رفاهية المواطن وإسعاده في أي جزء من هذا الوطن المعطاء؛ مبيناً أهمية ملتقى المجاردة الشتوي، وتعريف الزوار بما تمتلكه محافظة المجاردة من مقومات للسياحة بفضل ما حباها الله من جمال الطبيعة وتنوعها؛ مما أسهم في إنتاج العسل الطبيعي على مدار العام وتزايد أعداد النحالين.

وشكر "آل حموض" أمير منطقة عسير، على موافقته الكريمة على إقامة ملتقى المجاردة الشتوي، وجهوده ودعمه ومتابعته لكل البرامج والأنشطة في المنطقة، وحرصه على أن تكون السياحة في منطقة عسير مستدامة.

تلا ذلك قصيدة للشاعر والأديب رافع الشهري، ثم عرض مرئي يحاكي محافظة المجاردة ومراكزها؛ فقصيدة للشاعر أحمد خازم العمري.

واختُتمت الأمسية التي حضرها الآلاف من أهالي المجاردة وزوارها بلوحات وطنية وشعبية صاحَبَها أوبريت بصوت الفنان صالح اليامي بعنوان "مجد وعشق" من كلمات الشاعر مزهر الشهري، ومشاركة فرقة سيوف محافظة المجاردة، وفي الختام تم تكريم عدد من الشخصيات.

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

في شارع الفن..

هذه الأخبار ننقلها فقط ولا تعبر عن وجهة نظر موقعنا وتقع مسئوليته على المصدر الذي تم جلبها منه

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق