الجلوس المطول في العمل.. خطر جديد والعنوان "سرطان"

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
وفق دراسة جديدة قام بها باحثون من الجامعة النروجية للعلوم

أظهرت دراسة جديدة قام بها باحثون من الجامعة النروجية للعلوم، أن الجلوس لأكثر من ثمان ساعات في اليوم قد يزيد من فرص الإصابة بسرطان البروستات بنسبة 20%.

ورصدت الدراسة معدلات الإصابة بالسرطان لدى 38000 شخصاً بالغ على مدار 16 عاماً، ووجدوا أن أولئك الذين اعتادوا الجلوس لوقت طويل في العمل، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان البروستات بنسبة 20%.

وقال الباحث المشرف على الدراسة، الدكتور فيغار رانغول: "هنالك صلة وثيقة بين الجلوس لساعات طويلة والإصابة بالعديد من أنواع السرطان؛ بما في ذلك سرطان البروستات وسرطان الرئة والقولون والمستقيم".

ووفق "فرانس برس"، نصح الدكتور "رانغول" الرجال بممارسة النشاط البدني المعتدل بشكل يومي؛ للتقليل من احتمال الإصابة بسرطان البروستات.

وأكدت نتائج الدراسة، أهمية تقليل وقت الجلوس وزيادة النشاط البدني، وعدم الجلوس لأكثر من ساعة بشكل متواصل.

وعلى الرغم من النتائج المستخلصة من هذه الدراسة؛ فإن العلماء يؤكدون الحاجة لإجراء المزيد من الأبحاث في هذا الخصوص لاكتشاف ماهية الصلة بين الجلوس لفترات طويلة والإصابة بسرطان البروستات؛ وفق ما نقله موقع "ميترو" الإلكتروني.

هذه الأخبار ننقلها فقط ولا تعبر عن وجهة نظر موقعنا وتقع مسئوليته على المصدر الذي تم جلبها منه

أخبار ذات صلة

0 تعليق